اخبار الفن

النفط يهوي بسبب كورونا و”المخزون الأميركي”

هوت أسعار النفط أكثر من 5 بالمئة، بما يزيد على دولارين للبرميل، الأربعاء، بعد أن سجلت مخزونات الخام الأميركية مستوى قياسيا جديدا، وتجدد ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في دول مثل ألمانيا وفي مناطق كثيفة السكان بالولايات المتحدة.

وشهدت الولايات المتحدة ثاني أكبر زيادة في الإصابات منذ بداية الجائحة. وثمة زيادات أيضا في الصين وأميركا اللاتينية والهند، مما أثار قلق المستثمرين وضغط على أسعار النفط.

وقال جين مكجيليان، نائب الرئيس لأبحاث السوق لدى ترادشن إنرجي في ستامفورد بولاية كونيتيكت، “ترسل السوق إشارة مفادها أنها إذا لم تحصل على تطمين دائم بأننا نتجاوز انكسار الطلب الذي حدث بسبب الجائحة، فإن ارتفاع أسعار النفط لن يكون منطقيا بالفعل”، وفق ما أوردت “رويترز”.

وتحدد سعر تسوية خام برنت عند 40.31 دولار للبرميل، منخفضا 2.32 دولار، بما يعادل 5.4 بالمئة.

 وأغلق الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط عند 38.01 دولار للبرميل، متراجعا 2.36 دولار أو 5.8 بالمئة.

وتأثرت الأسعار أيضا بارتفاع الدولار، الذي يتحرك في عكس اتجاه النفط، وبتراجع في الأسهم.

وزادت مخزونات النفط الخام الأميركية 1.4 مليون برميل الأسبوع الماضي، متجاوزة توقعات المحللين في استطلاع أجرته رويترز، والتي كانت لزيادة 299 ألف برميل، حسبما ذكرته إدارة معلومات الطاقة.

وهذا ثالث مستوى قياسي على التوالي لمخزون الخام الأميركي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق